قالت الدكتورة نيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة، إن هناك تلامسا بين عمل جهاز المشروعات للصناعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر وبين عمل الوزارة ، لافتة إلى أن بعد توليها لوزارة الصناعة وجدت ان هناك الكثير من الملفات تدور بشكل اساسي حول التنمية والاقتصاد. وأشارت دكتور نيفين جامع، أثناء حوارها مع برنامج "صباحك مصري" المذاع على قناة" ام بي سي مصر" إلي أنها منذ توليها وزارة الصناعة والتجارة وهى تعمل بكل جهد، حيث انها تصل مكتبها فى تمام الساعه8 صباحا لتغادر منه فى حدود الثانية عشر بعد منتصف الليل، لافتة إلي أن عملها لا ينتهي مع خروجها من المكتب بل يستمر معها فى المنزل فى بعض الأحيان. وأوضحت وزيرة الصناعة والتجارة، أن فور سماعها خبر توليها الوزارة تبادرت فى ذهنها الكثير من الامور اهمها، أن توليها مثل هذا المنصب يعد تقدير من الدولة. وأضافت نيفين جامع، أن توليها الوزارة امدها بالمزيد الرغبة في العطاء والعمل من أجل خدمة الوطن. وأكدت نيفين جامع، علي أن ملف المصانع المتوقفة والمتعسرة، واحد من اصعب واهم الملفات التى عملت عليا من توليها الوزارة.

وزيرة الصناعة توضح أهم الملفات التى أدارتها منذ توليها الوزارة.. فيديو

2020-03-21

تفاصيل اكثر

خبير: هناك فقد عصَف باقتصاديات كبرى الدول في العالم

2020-03-21

تفاصيل اكثر

قال دكتور كريم عادل، الخبير الاقتصادي، ورئيس مركز العدل للدراسات الاقتصادية، إن تأثير فيروس "كورونا" لم يقتصر على ضحاياه فقط من مختلف دول العالم، بل امتد تأثيره قبل ذلك وبعده إلى كفاءة اقتصاديات الدول في مواجهته والحد من تأثيراته. وأضاف عادل في تصريحات صحفية، أن هناك فقد عصَف باقتصاديات كبرى الدول في العالم، خاصةً الاقتصاديات التابعة التي يرتكز اقتصادها على اقتصاديات دول أخرى. وأشار الخبير الاقتصادي إلى الأمر الذي سيدفع كافة الدول بعد انتهاء هذه الأزمة والسيطرة على ظاهرة تفشي هذا الفيروس إلى إعادة التفكير في كيفية استقلال اقتصادهم وعدم تبعيته لاقتصاديات دول أخرى، والاعتماد على سلاسل تصنيع وانتاج متكاملة مستقلة، وتنويع مصادر مكونات الإنتاج وأسواق الاستهلاك فضلًا عن استبعاد أفكار واتجاهات حالية وتعزيز أفكار واتجاهات أخرى جديدة، وطرح أخرى بديلة.

نفى رجب شحاتة رئيس شعبة الأرز بغرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات المصرية، ما تردد حول ارتفاع أسعار الأرز ونقص كميته في الأسواق المصرية، لافتًا إلى أن لدينا مخزون كبير من الأرز يكفي لمدة عام قادم. وأكد شحاتة في تصريح صحفي، أن إقبال الشعب المصري خلال الأيام الجارية على شراء الأرز والمكرونة أدى إلى جشع العديد من التجار، مطالبًا من الحكومة بضرورة تشديد الرقابة على الأسواق. وأشار رئيس شعبة الأرز بغرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات المصرية، إلى أن الشعبة بدأت في توريد كميات كبيرة لصالح وزارة التموين والتجارة الداخلية لصرفها على البطاقات التموينية، مؤكدًا أنه سيتم البدء في حصاد محصول الأرز في شهر أغسطس المقبل.

شعبة الأرز تنفي ارتفاع الأسعار بالأسواق

2020-03-21

تفاصيل اكثر

محمد وحيد: لدينا قاعدة إنتاجية متينة.. واقتصاد مصر قادر على تجاوز أزمة كورونا

2020-03-21

تفاصيل اكثر

قال رائد الأعمال محمد وحيد، رئيس مجلس إدارة شركة كتاليست ومؤسس منصة جودة للتجارة الإلكترونية، إن الأزمة العالمية الأخيرة على خلفية انتشار فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، والتدابير التى اضطرت إليها أغلب دول العالم وطالت آثارها منظومات الإنتاج والتجارة، أكدت متانة الاقتصاد المصرى وامتلاكه قاعدة إنتاجية ضخمة ومستقرة. وأضاف مؤسس أول سوق إلكترونية لتجارة المنتجات المصرية، أن التطور الذى شهده القطاع الصناعى خلال السنوات الأخيرة ساهم فى تعزيز القدرات الإنتاجية، وتلبية الاحتياجات المحلية بصورة كبيرة ونسب متنامية دوريا، ما قلّص حجم الضغط على السوق وجنّب مصر تداعيات التدابير الاحترازية بتقييد حركة النقل، وإغلاق كثير من المطارات والمنافذ، متابعا: "أصبحنا ننتج الحصة الأكبر من استهلاكنا للسلع الأساسية، ومع اتجاه أغلب دول العالم إلى إغلاق حدودها وتقييد الحركة مع الشركاء السياسيين والتجاريين، بدت قدرتنا على تجاوز متاعب تلك الفترة أكبر من ذى قبل، ما يؤكد امتلاكنا قاعدة إنتاجية متينة بما يكفى لاستدامة العمل وتدبير احتياجات 100 مليون مستهلك محلى". وامتدح "وحيد" حزمة الإجراءات التى أقرتها الحكومة خلال الفترة الأخيرة، سواء على صعيد التدابير الاحترازية لمواجهة مخاطر انتشار الفيروس، أو حزمة المساندة والإنعاش الموجهة إلى القطاع الصناعى والاستهلاكى، من خلال تقليص أسعار الغاز والكهرباء للمصانع، وتقليص الرسوم وضرائب الدمغة على الأسواق المالية، وتقييد الإجراءات بحق المتعثرين ائتمانيا، وتعليق الضريبة العقارية وابتكار تسهيلات للممولين فى سداد متأخرات الضرائب، مشددا على أن تلك القرارات ساهمت فى تمكين القطاع الاقتصادى من الحفاظ على استقراره واستدامة أعماله، بما يُلبى الاحتياجات الاستهلاكية المحلية، ويقلص احتمالات اللجوء إلى تخفيض قوة العمل وخسارة مزيد من الوظائف، وهو الأمر الذى يجعل مصر واحدة من أكثر الدول قدرة على عبور الأزمة بأقل قدر من الخسائر والتداعيات. وأكد رئيس كتاليست المتخصصة فى ريادة الأعمال والحلول المبتكرة للتجارة والخدمات، أن بيانات وزارة التموين ومسؤولى الصناعة تؤكد استقرار الأوضاع وتوافر قدرات إنتاجية كبيرة، ومخزون سلعى يكفى شهورا طويلة، وبذلك لن تؤثر تدابير الوقاية وتقييد حركة السفر والنقل سوى على قطاع السياحة وواردات السلع غير الأساسية، وهى أمور يسهل تداركها بعدما يتجاوز العالم تلك الأزمة، لكن المهم أن السوق المصرية لن تشهد ارتباكا أو اهتزازات حادة، خاصة فى ظل تنسيق القطاعات الصحية ووزارة القوى العاملة مع الغرف الصناعية والتجارية، لضمان استدامة الإنتاج والالتزام بالتدابير الاحترازية بالدرجة نفسها. وشدد رائد الأعمال محمد وحيد، على أن الاقتصاد المصرى قوى ومتنوّع، وأن مكونات النمو موزّعة بالدرجة الأكبر على قطاعى الصناعة والاتصالات، ما يعنى محدودية التأثير على مؤشرات النمو الإجمالى على المدى البعيد، بل على العكس قد يشهد قطاع الاتصالات طفرة بسبب نمو الطلب وأحجام الاستهلاك من نطاقات الاتصال والبيانات، مختتما بتأكيد أن "اقتصاد مصر يملك ركائز مستقرة، وقاعدة إنتاجية متينة، وما شهدناه حتى الآن يؤكد قدرته على عبور أزمة كورونا بقدر ضئيل من التأثر، بل واحتمال أن تكون الأزمة منطلقا مستقبليا له باتجاه مزيد من النمو، سواء بتحفيز القدرات الإنتاجية ومؤشرات التداول التجارى والاستهلاك، أو اجتذاب استثمارات خارجية بعدما اكتشف المستثمرون هشاشة بعض الأسواق البارزة، وأهمية تنويع الاستثمارات وتوزيعها على أحوزة جغرافية واسعة، تجنبا لأية أزمات مستقبلية شبيهة". يُذكر أن محمد وحيد رائد أعمال شاب، بدأ رحلته قبل نحو خمس عشرة سنة بسلسلة من مشروعات ريادة الأعمال فى عدة مجالات، حقق خلالها نجاحا ملحوظا فى قطاعات الاستثمار العقارى والتجارة والتوكيلات، كما أطلق عددا من الشركات الرائدة فى مجالات مُبتكرة، كان أبرزها شركة مشاوير المتخصصة فى خدمات النقل، والتى يستعد لإعادة إطلاقها ضمن مشروعات شركة كتاليست. وتتخصص شركة كتاليست فى ريادة الأعمال والحلول المبتكرة للتجارة والخدمات، وقد أطلقت أولى مشروعاتها الرائدة أواخر يناير الماضى، ممثلة فى منصة جودة للتجارة الإلكترونية، لتكون أول سوق رقمية للمنتجات المصرية، بحزمة من المزايا والتسهيلات الفنية واللوجستية للعارضين والمستهلكين، ورهان مباشر على المشروعات الصغيرة والمتوسطة، كما تستعد الشركة بحسب "وحيد" لإطلاق أول منصة مصرية متخصصة فى التشغيل المستقل والخدمات النوعية مدفوعة الأجر، بغرض تنمية سوق التجارة الإلكترونية من 100 بائع على منصة أمازون إلى 100 ألف بائع عبر كل المنصات العالمية، وسوق "الفرى لانس" من نحو 25 ألفا فى الوقت الراهن إلى نصف المليون خلال السنوات القليلة المقبلة، بما يُحقق نحو 6 مليارات دولار شهريا وفق دراسات "كتاليست" والخطط الزمنية والمستهدفات المُحددة لبرامجها المختلفة.

أكد محمد المرشدي رئيس مجلس إدارة غرفة الصناعات النسيجية باتحاد الصناعات المصرية، أن فيروس كورونا أجّل اجتماع مجلس الإدارة، لتفادي التجمعات تنفيذا لتوجيهات الحكومة لمنع تفشي الفيروس. وقال المرشدى خلال تصريحات له، إن إذا استمر الوضع على ذلك سيتم عقد الاجتماع عبر الاتصالات الهاتفية، لافتًا إلى أن الدولة اتخذت العديد من القرارات الداعمة للصناعة المصرية في ظل الأيام الصعبة التي تمر بها البلاد. وأشار رئيس غرفة الصناعات النسيجية إلى أن في حالة عقد اجتماع مجلس إدارة الغرفة سيتم مناقشة إمكانية تخصيص جزء من الـ 100 مليار جنيه التي خصصتها القيادة السياسية لتمويل الخطة الشاملة لمواجهة التداعيات السلبية الناتجة عن انتشار فيروس كورونا على القطاع الصناعي.

«كورونا» يؤجل اجتماع مجلس إدارة غرفة الصناعات النسيجية

2020-03-21

تفاصيل اكثر

«المركزي» يوجه عملائه إلى استخدام وسائل الدفع الإلكترونية

2020-03-21

تفاصيل اكثر

وجه البنك المركزي عملائه إلى استخدام وسائل وقنوات الدفع الإلكترونية التي تعد أكثر أمانا للحد من انتشار فيروس كورونا. وأكد في بيان له أنه يتيح للمواطنين الحصول علي البطاقات المدفوعة مسبقًا ومحافظ الهاتف المحمول مجانًا لمدة ستة أشهر، كما يمكن العملاء الحاليين والجدد إجراء عمليات التحويل والشراء والسحب النقدي من الصراف الآلي مجانًا.

خطة مصانع مصر لمواجهة كورونا مع تلافي الخسائر والغلق

2020-03-21

تفاصيل اكثر

قال أحمد جابر، وكيل المجلس التصديري للطباعة، إنهم بصدد تقسم الغرفة لقطاعين الطباعة والتغليف، وكلتا القطاعين مرتبطين حاليا بعمليات إنتاجيه حساسة جدا للدولة مثل طباعة الكتاب المدرسي والمؤسسات الصحفية والمطابع الأميرية المختصة بطباعة جميع المطبوعات الحكومية، وسيتم مخاطبتهم بخفض عدد العمالة وأو تقليل الورديات دون الإخلال بالالتزام بتوريد الكتب لوزارة التربية والتعليم ومطبوعات البنوك وخلافه. وبالنسبة لقطاع التغليف، أضاف جابر في تصريحات صحفية ، أن القطاع حيوي خاصة أن كل مصنع تغليف يقوم بالتوريد علي الأقل لنحو ١٠ مصانع أخرى من قطاعات غذائية ودوائية وغيرها، وجميع الصناعات الأخرى. وأوضح أن هذا القطاع يعد الأكثر أهمية خاصة في ظل المنتجات المطلوبة لسد احتياجات السوق، مشيرًا إلى أنه على العكس مطلوب أن يعمل بكامل طاقته الإنتاجية ويمكن أكثر لسد احتياجات المصانع المطلوب منها سد احتياجات السوق في الفترة الحالية وهو من القطاعات التي تحتاج مساندة الدولة الفترة الحالية لأن كل مصنع تغليف يمكن أن يتسبب في غلق من ١٠ إلى ١٥ مصنع آخر من الصناعات الأخرى لحاجتهم لمنتاجات التغليف، خاصة أنه لا توجد سلعة تقدم للمواطن بدون تغليف، بالإضافة أن هناك أوردرات وخاصة أفريقية يتم تصديرها. ومن جهته، قال أشرف الجزايرلي، عضو المجلس التصديري للصناعات الغذائية إن الفترة الراهنة من أقوي الفترات التي يحتاج فيها السوق المصري لعمل كامل المصانع المتخصصة بكامل طاقتها لعدم حدوث عجز في اي سلع غذائية. وأضاف الجزايرلي، في تصريحات صحفية أن الصناعات الغذائية من القطاعات الحيوية التي ستعمل حتي لو توقفت جميع المصانع لتوفير احتياجات المواطنين، ونحن ملتزمون بالعمل وتوفير احتياجات المستهلك بنفس النسب التي يحتاجها السوق. وأشار عضو المجلس التصديري للصناعات الغذائية، إلى أن بعض القطاعات الأخرى قد تقلل من عدد العمالة أو تقسيم فترات العمل على شفتات مختلفة مع تقليل عدد الساعات وقد يتم منح بعض الاداريين والموظفين اجازات والعمل عن بعد وكل صناعة طبيعة تختلف عن الأخرى. ولفت إلى أنه تم بالفعل مخاطبة بعض الشركات بتخفيض أعداد العمالة الإدارية التي لا تؤثر بدورها على سير العجلة فضلا عن التشديد على وجود أدوات التعقيم والتطهير اللازمة في كل منشأة على حدة واجراءات التهوية وتطهير السيارات وقياس درجات الحرارة للعاملين بصفة مستمرة. في نفس السياق، قال المهندس هشام الجزار، رئيس المجلس التصديري للحرف اليديوية، وعضو غرفة الحرف اليديوية، إن قطاع الحرف اليدوية لن يتأثر تماما بتلك الأزمة خاصة أن معظم الحرف اليدوية قد يمكن تصنيعها بالمنازل دون الحاجة للجوء إلى المصانع. وأضاف الجزار، في تصريحات صحفية ، أن بعض الورش قد تتاثر بسبب الازمة لمنع التجمعات لكن المتاثر الحقيقي للقطاع هو توقف البيع في ظل اهتمام المواطنين بالسلع الأساسية الغذائية والطبية ولا حاجة للحرف اليدوية في ظل الظروف الراهنة.

مستثمرو بدر: خفض أسعار الغاز ينشط الصناعة ويزيد تنافسية الصادرات

2020-03-16

تفاصيل اكثر

طالب بهاء العادلي، رئيس جمعية مستثمري بدر، بضرورة خفض أسعار الغاز للمصانع المختلفة، من أجل خفض تكاليف الصناعة للقطاعات المختلفة حتى تتمكن الشركات من المنافسة التصديرية للخارج، مشيراً إلى أن السعر العالمي للغاز منخفض بنسبة كبيرة قياساً على الأسعار في مصر، وهو ما يجعل تكاليف الإنتاج مرتفعة وفق كل صناعة وأكد العادلي في تصريحات خاصة، أن سعر الغاز من العناصر الرئيسية التي تؤدى إلى زيادة في تكلفة الإنتاج، فالمقارنة السعرية الحالية بين وضع الإنتاج في مصر والدول المنافسة بصادرتها لنا سترجح كفة المنافسين بالخارج وأشار إلي اعتماد قطاع كبير في الصناعة على الغاز الطبيعي، الأمر الذى يجعل من الأسعار الحالية عائق يحد من نمو الصناعة، لأن المنافسة تتطلب خفض تكلفة الإنتاج، وهنا لابد من وقفة حقيقة لدعم الصناعة المصرية في إطار هذا التوجه الملحوظ للدولة لإنقاذ الصناعة ودعمها بقوة. وأوضح أن بعض المصانع تعتمد على الغاز المسال حاليا عبر أنابيب الغاز وهو ما يرفع التكاليف بشكل كبير جدا، وكذلك اشتكي أحد المشاركين في الاجتماع من صعوبة إجراءات توصيل الغاز للمصانع ووجود إجراءات صعبة للتواصل، الأمر الذى يستدعي تقديم تسهيلات أكبر خاصة خفض الأسعار