- رئيس أركان الجيش الكاميرونى يزور "العربية للتصنيع" لبحث سبل التعاون

2020-03-11

استقبل الفريق عبد المنعم التراس، رئيس الهيئة العربية للتصنيع، الفريق "ميكا رينيه كلود "رئيس أركان الجيش الكاميرونى، والوفد المرافق لبحث سبل التعاون المشترك فى مجال الصناعات الدفاعية والمدنية، وحيث تأتى تلك الزيارة فى إطار استراتيجية الدولة للانفتاح على أفريقيا وتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى، لفتح آفاق جديدة من التعاون والتكامل وفتح أسواق وتبادل الخبرات وتكنولوجيا التصنيع والمعلومات الفنية فى مجالات التصنيع المختلفة . خلال اللقاء تم استعراض أوجه التعاون بين الجانبين فى مجال الصناعات الدفاعية والأمنية المختلفة وأساليب تدعيمها والاستفادة من الإمكانيات المتطورة بالهيئة العربية للتصنيع لتلبية احتياجات المشروعات التنموية بجمهورية الكاميرون الشقيقة. أكد الفريق "ميكا رينيه كلود" حرص بلاده تعزيز علاقات الشراكة والتعاون مع مصر كدولة رائدة بالقارة الأفريقية، مشيدا بالنهضة التنموية التى تشهدها مصر وخطواتها غير المسبوقة للتحول الرقمى . وأشاد رئيس الأركان الكاميرونى بالدور الإيجابى للهيئة العربية للتصنيع وبصماتها البراقة فى العديد من المشروعات التنموية والاستراتيجية الهامة بالقارة الأفريقية، مشيرا إلى تطلع بلاده لمشاركة العربية للتصنيع فى مشروعات التنمية بالكاميرون خاصة فى مجالات الصناعات الدفاعية والعربات المدرعة ومجالات الاتصالات والإلكترونيات والتحول الرقمى وكذا المشاركة فى تنفيذ منظومات وبرامج فى مجال نظم المعلومات والطاقة المتجددة ومحطات تنقية مياه الشرب والصرف الصحى واللمبات الليد ومجال ترشيد المياه والطاقة وغيرها من مجالات التنمية. من جانبه أكد الفريق "التراس" أن العربية للتصنيع تضع كافة إمكانياتها وخبراتها الفنية والتكنولوجية لخدمة قارتنا الأفريقية، مشيرا إلى بحث المُشاركة فى مشروعات التنمية وتلبية احتياجات أشقائنا بدولة الكاميرون، خاصة فى ظل تشكيل تحالف مصرى من الهيئة وبعض الشركات الوطنية والعالمية للعمل على نقل التجربة التنموية المصرية لكافة أرجاء قارتنا السمراء. وعقب انتهاء المباحثات المشتركة، قام رئيس الهيئة العربية للتصنيع ورئيس أركان الجيش الكاميرونى بتفقد معرضا لمنتجات الهيئة العسكرية والمدنية، ثم توجه الوزير الكاميرونى لزيارة بعض مصانع العربية للتصنيع وتفقد خطوط الإنتاج والإمكانيات التصنيعية المتطورة، مشيدا بمجهودات الهيئة العربية للتصنيع لتعميق التصنيع المحلى والإمكانيات التصنيعية والفنية وثراء وتنوع منتجاتها وما لديها من كوادر بشرية مدربة على مستوى عال من الكفاءة. فى نهاية الزيارة، أشار الوزير الكاميرونى أنه يتطلع أن تثمر تلك الزيارة عن تعاون بناء وتكامل بين الكاميرون والعقول والخبرات المصرية بالعربية للتصنيع فى كافة المجالات من أجل التغلب على التحديات المشتركة التى تواجه دول القارة الأفريقية

التعليقات :