مصانع أونلاين - 4 قطاعات صناعية تحقق نموا فى صادراتها بنهاية 2020 أبرزها الغذائية والهندسية

2021-01-12

شهدت الصادرات المصرية بنهاية عام 2020 الماضى نموا إيجابيا رغم الظروف العالمية الصعبة جراء تفشى فيروس كورونا والانخفاض الحاد في التجارة العالمية، واستطاعت أن تغزو العالم بمعدلات نمو رغم قلتها النسبية إلا أنها من أفضل الأسواق العالمية فى أداء صادراتها مقارنة بالدول الأخرى. وتسعى المجالس التصديرية بمختلف قطاعتها على وضع خطط تسويقية وترويجية بشكل ديناميكى لوضع حلول سريعة لأى معوقات تواجه التصدير وفتح أسواق جديدة لتعويض أى تراجع للصادرات فى سوق محدد بسبب أزمة كورونا، مما يضمن تعظيم القيم التصديرية. وفى حصر لأهم معدلات الصادرات على مدار الـ 11 شهرا من عام 2020 يناير حتى نوفمبر جاءت صادرات الصناعات الغذائية المصرية لتحقيق نموا إيجابيا خلال الفترة من يناير إلى نوفمبر 2020 بقيمة صادرات بلغت 3.2 مليار دولار محققة نسبة نمو 1% بالمقارنة بصادرات نفس الفترة من عام 2019، وتمثل صادرات الصناعات الغذائية نسبة 13.2% من إجمالي الصادرات المصرية غير البترولية وتحتل المركز الثالث في قائمة اهم القطاعات التصديرية المصرية خلال الفترة من يناير إلى نوفمبر 2020. كما ارتفعت صادرات الصناعات الكيماوية فى 10 أشهر من عام 2020 حتى أكتوبر لتسجل نحو 4 مليار و165 مليون دولار، ومن المتوقع أن تصل إلى أكثر من 5 مليارات دولار ليحتل بهذة المرتبة الثانية كأكبر ثانى مجلس من حيث حجم الصادرات . وجاءت منتجات البلاستيك واللدائن ومنتجات المطاط فى المرتبة الأولى بحجم صادرات بلغ 1.478مليار دولار وجاءت الأسمدة فى المرتبة الثانية بحجم صادرات بلغ 1.147 مليار دولار وجاء قطاع الكرتون والمنتجات الورقية فى المرتبة الثالثة حيث بلغ حجم الصادرات 408.65 مليون دولار، وجاءت المنتجات العضوية غبر الكيماوية فى المرتبة الرابعة حيث بلغ حجم الصادرات 252.37 مليون دولار وجاءت المنظفات فى المرتبة الخامسة حيث بلغت حجم صادراتها نحو 183.91 مليون دولار. وارتفعت صادرات قطاع الطباعة والتغليف والورق والكتب والمصنفات الفنية، فى 11 شهر لتبلغ نحو 509 ملايين دولار مقارنة، وتركزت حصيلة الصادرات فى أكبر 10 دول تستحوذ على المنتجات المصرية من القطاع ويأتى فى مقدمتها بريطانيا وشمال أيرلندا والتى بلغت قيمة الصادرات إليها 54 مليون دولار. وأبرز المنتجات والسلع التى تم تصديرها هى المنتجات الورقية مثل ورق التغليف، والورق المقوى، والكرتون، وورق التواليت، ودفاتر وكشاكيل، بالاضافة إلى كتب وأكياس تعبئة وتغليف. وأعلن المجلس التصديري للصناعات الهندسية، ارتفاع صادرات فى 5 أشهر من يوليو وحتى نوفمبر من عام 2020 الماضى بنسبه 6% مسجلة 1.11 مليار دولار مقابل 1.05 مليار دولار في نفس الفترة العام المالى المنقضى 2019/2020. وقال إن صادرات الصناعات الهندسية شهدت ارتفاعاً في شهر نوفمبرعام 2020 مسجلة 229.6 مليون دولا مقارنة بـ 187.3 مإن صادرات الصناعات الهندسية شهدت ارتفاعاً في شهر نوفمبرعام 2020 مسجلة 229.6 مليون دولا مقارنة بـ187.3 مليون دولار في نفس الشهر بالعام الماضي، وهو ما يؤكد رؤية المجلس للتحرك بالصادرات نحو الصعود خلال الفترة المقبلة. وبشأن القطاعات الهندسية التى ارتفعت صادراتها جاءت مكونات السيارات لترتفع بنسبة 18%، والكابلات بنسبة 21%، والأجهزة المنزلية بنسبة 21% ووسائل النقل بنسبة 72%.

التعليقات :